• يلتقي المنتخبان يومي 11 ذهابا في ويلنجتون و16 إيابا في ليما
  • شاركت نيوزيلندا في كأس العالم مرتين آخرهما في 2010
  • غابت بيرو عن النهائيات منذ آخر مشاركة في 1982

يستانف منتخبا نيوزيلندا وبيرو مشوارهما في تصفيات كأس العالم روسيا 2018 FIFA، وذلك عندما يلتقيان في ذهاب الملحق العالمي، يوم السبت على ملعب ساتاد ويستباك في ويلنجتون.

كان منتخب نيوزيلندا قد فاز بالمركز الأول لتصفيات قارة أوقيانوسيا في سبتمبر/أيلول الماضي بعدما تجاوز جزر سليمان (6-1 و2-2) في الدور النهائي، ليحصل على البطاقة الوحيدة لهذه القارة ويحجز موقعه في الملحق العالمي.

وسيستعيد منتخب نيوزيلندا قائده وينستون ريد الذي غاب عن المشاركة في كأس القارات 2017 للإصابة، فيما سيكون كالعادة المهاجم كريس وود محط الأنظار خصوصا بعد أن انتقل من ليدز يونايتد في الدرجة الأولى ليلعب مع بيرنلي في الدوري الإنجليزي الممتاز.

شارك فريق "آول وايتس" في نهائيات كأس العالم مرتين من قبل، في أسبانيا 1982 ومن ثم جنوب أفريقيا 2010 التي تأهل لها بظروف مشابهة بعد تفوقه في الملحق العالمي أمام البحرين (0-0، 1-0)، ليقدر أداء جيدا في نسخة القارة السمراء، حيث ودع البطولة من الدور الأول بتحقيقه ثلاث تعادلات.

أما منتخب بيرو فقد حقق ما بدى صعبا في وقت سابق من تصفيات أمريكا الجنوبية، حيث كان متأخرا بالترتيب، إلى أن وصل إلى المركز الخامس في النهاية، بعد أن جمع 26 نقطة من 7 انتصارات و5 تعادلات و6 هزائم. وكان الفريق قد خسر مرة واحدة أمام البرازيل في آخر 8 مباريات ضمن التصفيات.

يتطلع منتخب بيرو الذي شارك في النهائيات أربع مرات، للتأهل من جديد بعد غياب طويل عن العرس العالمي، حيث كان آخر ظهور له في نهائيات أسبانيا 1982. ويأمل ممثل أمريكا الجنوبية أن يستفيد من تطور مستواه في الأشهر الأخيرة ومواصلة نتائجه في هذا الدور الحاسم، حيث يعول على مجموعته المتناغمة التي سيغيب عنها هدافه باولو جويريرو الموقوف بسبب إيجابية فحص المنشاطات، وسيعوضه الهداف المخضرم جيفرسون فارفان.