"مرحباً، كيف حالك؟، شكراً، ومن فضلك" -سيتمكن المرشحون من المتطوعين الدوليين من قول هذه العبارات باللغة الروسية وذلك بفضل دورة تدريبية خاصة صممتها اللجنة المحلية المنظمة لكأس العالم روسيا 2018 FIFA بالتعاون مع معهد بوشكين للغة الروسية.

ففي 10 فبراير/شباط، تم تدشين دورة تدريبية مجانية على الإنترنت للأجانب الذين تقدموا بطلبات للتطوع في كأس القارات 2017 FIFA وكأس العالم روسيا 2018 FIFA. وقد عبّر ما يقرب من 50 ألف أجنبي من 189 دولة من مختلف أنحاء العالم عن رغبتهم في المساعدة على تنظيم البطولتين اللتين ستحتضنهما روسيا، ويمثل هذا العدد 27 بالمئة من إجمالي عدد المرشحين.

وتم تخصيص قسم معين للمتطوعين الدوليين على بوابة التعليم في روسيا. وفي هذا الصدد قالت مارجريتا روسيتسكايا، عميدة معهد بوشكين للغة الروسية: "في البداية، إن معهد بوشكين يتواصل مع مجموعة جديدة من المتعلمين هم المتطوعين في بطولات كرة القدم. نسعى لتدريس اللغة الروسية بالطرق الحديثة ولا شك أن الفرص التي يوفرها الإنترنت تساعدنا على ذلك."

ومن جهته صرّح ألكسي سوروكين، الرئيس التنفيذي للجنة المحلية المنظمة، قائلاً: "لقد تجاوز برنامج المتطوعين الرقم القياسي لعدد طلبات التقدم في تاريخ كأس العالم FIFA، حيث تقدم للمشاركة حتى الآن 176.870 شخصاً ثلثهم من خارج البلاد."

حضر العرض التقديمي للبرنامج التعليم في معهد بوشكين كل من سفيتلانا ميرونوفا، رئيس برنامج تنفيذ كأس العالم بوزارة الرياضية، وفينيامين كاجانوف، نائب وزير التعليم والعلوم، وسيرجي بيلوجولوفتسيف، سفير نهايات 2018، وتاتانياجومزياكوفا، مديرة علاقات المتطوعين في اللجنة المحلية المنظمة. كما قامت روسيتسكايا بإطلاع الحضور على التقدم المحرز في تنفيذ برنامج المتطوعين والخطة القادمة المتمثلة في تدريب المتطوعين.

من بين المتطوعين هناك لورينزو جويكوتشيا الذي عبّر عن إعجابه بروسيا منذ نعومة أظفاره منذ أن أصبح يوري جاجارين أول من يصل إلى الفضاء. وقد خاض لورينزو مؤخراً مقابلة ليصبح متطوعاً في نهائيات روسيا 2018.

وفي ها الصدد قال لورينزو: "اللغة الروسية تلعب دوراً كبيراً في حياتي، اعتدت التدريس في بيرو وسويسرا، بينما أعيش وأعمل الآن في روسيا. أنا على يقين أن كأس العالم هنا ستكون رائعة وستمثل منتدى مدهشاً، سيفد إلى روسيا الآلاف من الضيوف ولا شك أن القدرة على تحدث الروسية سيساعدنا على تنظيم بطولة متميزة."

بينما قال بيلوجولوفتسيف: "إن المشاركة في عملية تنظيم كأس القارات وكأس العالم مصدر فخر وسعادة كبيرين. أحسد هؤلاء الذين ستتاح لهم فرصة التطوع في البطولتين. أنا متأكد أنهم سيخضعون لتدريب متميز وسيستقبلون ضيوفنا بكل ترحاب، سيساعدوننا على تنظيم بطولة كأس عالم آمنة ستظل خالدة في أذهان الجميع."

وقد خضع بعض المتطوعين للمقابلات في 15 مركز للمتطوعين تم تأسيسها في جميع المدن المستضيفة لكأس العالم 2018 وعددها 11 مدينة. وتتمثل الخطوة المقبلة في اختيار المتطوعين وتدريبهم. وستنتهي عملية اختيار المتطوعين لكأس القارات FIFA بنهاية الربع الأول من عام 2017 بينما سيبدأ التدريب لهذا البطولة في الربع الثاني من العام ذاته.

تم إطلاق حملة التطوع في 1 يونيو/حزيران 2016 عن طريق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وجياني إنفانتينو رئيس FIFA. وسيشارك في كأس القارات أكثر من 5.500 متطوع كما سيصل عدد المتطوعين في كأس العالم إلى 15.000 متطوع.

واختتم العرض التقديمي بقيام المرشحين بقراءة بعض أبيات من شعر بوشكين باللغة الروسية.