كأس العالم للأندية اليابان 2012 FIFA

6 ديسمبر - 16 ديسمبر

كأس العالم للأندية FIFA 2012

انبعاث كورينثيانز يعيد اللقب إلى أمريكا الجنوبية

© Getty Images

في عام 2008، عاش كورينثيانز واحدة من أسوأ الفترات في تاريخه العريق، عندما وجد نفسه يقبع في دوري الدرجة الثانية البرازيلي. ولكنه لم يتأخر في العودة إلى الواجهة الكروية من الباب الكبير. والآن، وبعد مرور أربع سنوات على ذلك، ها هو يُتوج بطلاً لكأس العالم للأندية اليابان 2012 FIFA، معيداً اللقب إلى البرازيل وأمريكا الجنوبية، كاسراً بذلك خمس سنوات متتالية من السيطرة الأوروبية.

تربعت الفرق البرازيلية على عرش أول ثلاث نسخ من هذه البطولة، علماً أن كورينثيانز كان هو عريس النسخة الإفتتاحية. لكن الأمور اتخذت منحى آخر منذ عام 2007، حيث فرض عمالقة أوروبا هيمنتهم على المسابقة التي تُوج بها كل من ميلان ومانشستر يونايتد وإنتر ميلان وبرشلونة، الذي احتفل باللقب مرتين. أما الآن فقد لحق كورينثيانز بركب الفريق الكتالوني، بعدما أضاف أبناء قلعة تيماو لقباً عالمياً ثانياً إلى رصيدهم.

بفريق منظم تنظيماً جيداً على المستوى التكتيكي، وبفضل خبرة لاعبيه المخضرمين وعزيمتهم الكبيرة وقوتهم البدنية الخارقة، تمكن كورينثيانز من تحقيق هدفه المنشود. ولكن لم يكن لهذا الجيل أن يحقق كل هذه الألقاب لولا الدعم الكبير الذي حظي به من مشجعيه الأوفياء. فقد شهدت اليابان فصلاً جديداً من فصول "غزوات كورينثيانز" الشهيرة، حيث رافق الفريق الآلاف من الأنصار المخلصين إلى بلاد الشمس المشرقة، إذ عاشت تويوتا ويوكوهاما على إيقاع احتفالية برازيلية حقيقية.

وتُوج حارس المرمى كاسيو بكرة adidas الذهبية، بينما كانت الفضية من نصيب دافيد لويز (تشيلسي) والبرونزية حملت اسم باولو جيريرو، هداف الفريق المتوّج باللقب.

وفي حديث لموقع FIFA.com، قال حامي عرين كورينثيانز: "لا يسعنا سوى الإمتنان لهذا الجمهور الكبير. لقد آزرنا بنفس هذا الحماس طوال العام في البرازيل وفي جميع مبارياتنا. إنه أمر رائع حقاً. إنهم يساندوننا دائماً، ولا نسمع أبداً صيحات الإستهجان، أو عبارات الإنتقاد، أو أي شيء من هذا القبيل. إنهم يأتون دائماً فقط لدعم الفريق."

ومن جهته، جاء تشيلسي إلى اليابان واضعاً نصب عينيه اللقب العالمي لنفض غبار إقصائه المبكر من دوري أبطال أوروبا UEFA، ولكنه استسلم في نهاية المطاف أمام خصم لا يُشق له غبار. ورغم ذلك، فإن أداءه الباهر ضد مونتيري في الدور قبل النهائي يوحي بأن الفريق يسير فعلاً في الطريق الصحيح نحو استرداد مكانته المرموقة محلياً وأوروبياً.

الدروس والعبرلقيت مهارات سيزار دلجادو ضد أولسان هيونداي استحساناً كبيراً من الجمهور في تويوتا. وبتسجيله هدفين في مرمى بطل آسيا، مدد دلجادو سجل أبناء بلده في هذه المسابقة، حيث شهدت كل نسخة من النسخ الخمس الأخيرة من كأس العالم للأندية FIFA إحراز ثنائية باسم لاعب أرجنتيني. فقد سبقه كل من كريستيان خيمينيز (لباتشوكا في عام 2008)، لياندرو بينيتيز (إستوديانتيس، 2009)، داريو شفيتانيتش (باتشوكا، 2010) وليونيل ميسي (برشلونة، 2011). وقد لعب سيزار دوراً فعالاً في قيادة مونتيري إلى المركز الثالث بحصيلة إيجابية للغاية، قوامها فوزان في ثلاث مباريات.

أما الأهلي، فقد حل في المركز الرابع، علماً أنه رفع رصيده إلى تسع مباريات في تاريخ هذه المسابقة، محققاً بذلك رقماً قياسياً. وتجدر الإشارة إلى أن المخضرمين محمد أبو تريكة وحسام عاشور ووائل جمعة خاضوا جميع تلك المباريات التسع، حيث شارك العملاق المصري للمرة الرابعة في هذه البطولة منذ عام 2005.

ومن جهته، استفاد بطل اليابان سان فريتشي هيروشيما من دعم مشجعيه وسياسة الإستثمار في المواهب الصاعدة ليحقق انتصارين هامين على الساحة الدولية. فقد فاز 1-0 على أوكلاند سيتي في الجولة التمهيدية، وبعد خسارته على يد الأهلي عاد ليهزم أولسان هيونداي في الديربي الآسيوي من أجل المركز الخامس. وسجل الكابتن هيساتو ساتو ثلاثة أهداف ليتربع على عرش هدافي البطولة، بينما حمل الهدف رقم 200 في تاريخ مونديال الأندية اسم توشيهيرو أوياما.

أما الفريق الكوري الجنوبي، فإنه عجز عن الظهور بنفس المستوى الذي قاده إلى التتويج باللقب الآسيوي لأول مرة في تاريخه، حيث خسر في تويوتا مباراتيه الإثنتين. وفي المقابل، ودع أوكلاند سيتي المنافسات برقمين قياسيين، حيث بات يُعتبر أحد الفريقين اللذين شاركا في أربع نسخ من البطولة، بينما كان مهاجمه دانيال كوبريفتشيتش يخوض غمار هذه النهائيات العالمية للمرة الخامسة في مسيرته.

استكشف هذا الموضوع

مواضيع مقترحة

كأس العالم للأندية FIFA 2012

اليابان 2012: مونتيري 2 - 0 الأهلي

16 ديسمبر 2012

كأس العالم للأندية FIFA 2012

الجوائز الرسمية لكأس العالم للأندية اليابان 2012 F...

16 ديسمبر 2012

كأس العالم للأندية FIFA 2012

اليابان 2012: كورينثيانز 1 - 0 تشلسي

16 ديسمبر 2012

كأس العالم للأندية FIFA 2012

كاسيو: "إنها مفاجأة سارة"

16 ديسمبر 2012