كأس العالم للأندية FIFA قطر ٢٠١٩™

كأس العالم للأندية FIFA قطر ٢٠١٩™

11 ديسمبر - 21 ديسمبر

قطر ٢٠١٩

ليفربول يتوج باللقب لأول مرة في تاريخه

  • انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي مع سيطرة برازيلية
  • عاد ليفربول في الشوط الثاني لكنه عجز عن التسجيل
  • سجل بطل أوروبا هدف الفوز في الوقت الإضافي

توج ليفربول بكأس العالم للأندية FIFA قطر ٢٠١٩™لأول مرة في تاريخه بعد فوزه بهدف يتيم على فلامينجو من تسجيل فيرمينو في الوقت الإضافي.

شوط سلبي

دخل ليفربول في الموضوع مباشرة، وقبل أن تمر دقيقة كاد فيرمينو أن يفتتح باب التسجيل بعدما روض كرة داخل منطقة العمليات وانفرد بالحارس لكن تسديدته مرت عالية، تلتها تسديدة قوية من أليكساندر-أرنولد لكنها جانبت القائم بقليل.

وأصبح مع مرور الدقائق فريق فلامينجو أكثر خطورة على أرضية الميدان، حيث أوقف الدفاع على مرتين عرضيات خطيرة من برونو هنريكي، قبل أن يتمكن الأخير من اختراق دفاع ليفربول ويسدد كرة خطيرة أخرجها الدفاع إلى الركنية.

وكان فلاينجو الأفضل فيما تبقى من أطوار الشوط الأول، حيث عرف كيف يسيكر على المباراة ويجبر ليفربول على البقاء في الدفاع ولعب المرتدات، مع تسجيل بعض محاولات التوغل من صلاح وماني لكن وجدوا أمامهم دفاع برازيلي قوي ومنظم.

Roberto Firmino of Liverpool celebrates after scoring 
© Getty Images

هدف حاسم

دخل ليفربول أفضل في بداية الشوط الثاني، وكاد يفتتح باب التسجيل لما استلم فيرمينو كرة داخل منطقة العمليات وسدد بيسراه لكن القائم الأيمن ناب عن الحارس دييجو ألفيش، وكاد صلاح أن يخادع حارس فلامينجو لما وصلته كرة أرضية حاول وضعها بالقدم اليمنى في الشباك لكنها جانبت القائم.

رد فعل فلامينجو كان قوياً، فكان على مرتين "جابي جول" أن يفتتح باب التسجيل، الأولى علت العارضة الأفقية والثانية أبعدها أليسون بصعوبة إلى الركنية، لتأتي ثالث لقطة من نفس اللاعب لما قدم له برونو هنريكي عرضية، حاول "جابي جول" التسجيل بمقصية لكن أليسون كان في المكان المناسب لإيقافها.

وواصل ليفربول حملاته الهجومية بغية التسجيل، وكاد هندرسون أن يباغت الحارس بتسديدة من خارج منطقة العمليات، لكن ألفيش تألق في إبعادها إلى الركنية. وفي الوقت بدل الضائع، قبل أن يعلن الحكم ركلة جزاء لصالح ساديو ماني لكن تم إلغاؤها بعد التأكد باستعمال تقنية VAR.

ومن هدمة معاكسة قادها ساديو ماني، قدم بعدها كرة على طبق لزميله فيرمينو ليراوغ الأخير أحد المدافعين ويضعها في شباك ألفيش (99)، ليكاد بعدها صلاح أن يضيع الهدف الثاني لكن حارس فلامينجو تألق وأبعد الخطر.

الفائز بجائزة Alibaba Cloud لأفضل لاعب في المباراة: (روبيرتو فيرمينو)

استكشف هذا الموضوع