كأس العالم للأندية الإمارات 2018 FIFA

12 ديسمبر - 22 ديسمبر

الإمارات 2018

  ليو سيلفا: كاشيما سيقاتل من أجل المركز الثالث

© Getty Images
  • كاشيما أنتلرز يواجه ريفر بلايت في أبو ظبي
  • سيتنافس الفريقان على برونزية كأس العالم للأندية
  • ليو سيلفا يهدف إلى بلوغ منصة التتويج مع الفريق الياباني

ثمة علاقة خاصة بين كاشيما أنتلرز والبرازيل. ذلك أن"روح زيكو" – تلك القيم التي غرسها أسطورة السيليساو في النادي الياباني منذ وصوله في عام 1991 - لا تزال واضحة بجلاء، علماً أن النجم البرازيلي - الذي شارك في كأس العالم FIFA ثلاث مرات - أصبح الآن يشغل منصب المدير الفني بالنادي الياباني، بعدما لعب له ودربه في السابق.

فباستثناء درع الدوري المحلي تحت إمرة ماساتادا إيشي عام 2016، تحققت جميع ألقاب كاشيما السبعة السابقة تحت قيادة مدربين برازيليين.

وبإلقاء نظرة على قمصان لاعبي كاشيما المعلقة في غرفة الملابس قُبيل مباريات الفريق في الإمارات، تقع العين على أسماء وأرقام الثلاثي البرازيلي سيرجينيو ولياندرو وليو سيلفا جنباً إلى جنب، في إشارة واضحة على قوة روح السامبا التي لا تزال حاضرة بقوة في النادي.

مباراة تحديد المركز الثالث كاشيما آنتليرز - ريفر بلايت
أين؟ ملعب زايد - أبو ظبي
متى السبت 22 ديسمبر/كانون الأول على الخامسة والنصف مساءً

وفي حديث حصري لموقع FIFA.com، قال ليو سيلفا المعروف أيضا باسم "هوجو ليوناردو": "نحن البرازيليون ممتنون كثيراً لنادي كاشيما. أولاً لمنحنا فرصة المشاركة في كأس العالم للأندية. كما أنهم يعاملوننا أحسن معاملة. فنحن نحظى بالحب والاحترام من النادي ومن الناس عموماً. وهذه أشياء تجعلنا نشعر وكأننا في وطننا."

كما أوضح لاعب خط الوسط أن "النكهة البرازيلية موجودة هنا منذ فترة طويلة جداً، والفضل في ذلك يعود إلى زيكو بالدرجة الأولى، نظراً لتاريخه في هذا النادي، وخاصة من خلال وجوده هنا الآن"، مؤكداً في الوقت ذاته أن "حضور زيكو مهم جداً للفريق، فهو يحظى باحترام كبير من جميع اللاعبين اليابانيين والأجانب على حد سواء، وهذا يساعدنا كثيراً."

بدأ ليو سيلفا مسيرته الكروية في كروزيرو، ثم لعب لكل من أينباتينجا وبوتافوجو وأمريكانا وبورتوجيزا قبل انتقاله إلى اليابان في 2013. وبعد انضمامه إلى كاشيما العام الماضي، تذوق ابن الثانية والثلاثين طعم الألقاب بالتربع على عرش دوري أبطال آسيا ومن ثم الاستمتاع بأول مشاركة على الساحة الدولية من خلال خوض غمار كأس العالم للأندية FIFA.

© Getty Images

فبعد الفوز على تشيفاس في مواجهة الدور الثاني، سقط كاشيما على يد ريال مدريد في نصف النهائي بنتيجة 1-3 يوم الأربعاء في أبو ظبي، حيث كان سيلفا في مواجهة مواطنيه مارسيلو وكاسيميرو.

وقال ليو سيلفا في هذا الصدد: "بعد نهاية المباراة، دارت محادثة ودية قصيرة بيني وبين كل من مارسيلو وكاسيميرو، حيث تمنينا لبعضنا التوفيق في المستقبل. إنهما لاعبان من الطراز الرفيع وأنا أكن لهما كل الاحترام والود والتقدير، ولكننا عندما كنا على أرض الملعب ركز كل منا على جعل مهمة الخصم صعبة قدر الإمكان."

وأضاف: "كنا نعرف أن مباراة ريال مدريد ستكون صعبة. ما نستخلصه منها هو أننا حاولنا وقاتلنا، وفي النهاية علينا أن نتقبل للأسف خسارتنا أمام فريق كبير".

وحكمت هزيمة الأربعاء على كاشيما بالاكتفاء بالتنافس على المركز الثالث، حيث سيواجه ريفر بلايت الذي سقط أمام العين.

وبعدما حل وصيفاً لبطل العالم في نسخة 2016، يهدف الفريق الياباني إلى بلوغ منصة التتويج مرة أخرى، علماً أن مباراة تحديد المركز الثالث أمام بطل ليبرتادوريس تحمل في طياتها عاملاً محفزاً آخر بالنسبة لثلاثي كاشيما البرازيلي: فالأمر يتعلق بمنافس من الأرجنتين...

وقال ليو سيلفا في ختام حديثه: "لا يزال بإمكاننا تحقيق إنجاز خاص وإنهاء مغامرتنا على نحو جيد. أعتقد أن هذا الفريق يستحق المركز الثالث، وهذا ما سنقاتل من أجله".

© Getty Images

استكشف هذا الموضوع

مواضيع مقترحة