كأس العالم للأندية الإمارات 2018 FIFA

12 ديسمبر - 22 ديسمبر

الإمارات 2018

ماركوس لورينتي: هدف رائع ومواصلة مشوار الأسلاف

© Getty Images
  • ابن وابن شقيق لاعبين سابقين في نادي ريال مدريد
  • اختير أفضل لاعب في المباراة النهائية
  • سجل هدفه الأول مع الفريق الأول

إنه أكبر اكتشافات سانتياجو سولاري. في الشهرين الماضيين، خطف ماركوس لورينتي الأضواء بهدوء وثبات. حيث استغل غياب كاسيميرو المصاب، ليفرض لاعب خط الوسط نفسه بفضل تمريراته الدقيقة.

يعترف لورينتي بنفسه أن مهمته ليست تسجيل الأهداف، ولكن بفضل هدفه في نهائي كأس العالم للأندية 2018 FIFA فرض حضوره بشكل نهائي. كان هدفه الأول مع الفريق الأول.

صرّح ماركوس لموقع FIFA.com قائلاً: "أهديه إلى جميع أفراد عائلتي، إلى جميع أصدقائي وإلى حبيبتي، لأنهم دائماً حاضرون معي لمساندتي؛ يتحملونني عندما لا يتحملني أحد، عندما أعيش لحظات صعبة وعندما أعاني يعانون معي أيضاً. هذا الإنجاز أهديه لهم."

عائلته تربطها علاقة قوية بنادي ريال مدريد.

  • لعب والده، باكو لورينتي، كجناح في النادي الملكي بين عامي 1987 و1994
  • كان عمه خوليو مدافعاً في ريال مدريد بين عامي 1987 و1990
  • كان عمّاه خوسيه لويس وتونيين لاعبين في فريق كرة السلة
  • عمه الكبير هو الأسطورة باكو خينتو

في ظل كل هؤلاء الأسلاف، يمكن أن يكون لهذا الاسم وزن كبير، كما أن المحادثة العائلية يمكن أن تكون ثقيلة على هذا الشاب البالغ من العمر 23 عاماً.

"لا، عائلتي لا تزعجني كثيراً بالنصائح الكروية، بل تتحدث معي أكثر عن العمل والجهد والتضحية. بفضلهم جميعاً لم أستسلم أبداً، وتمكنت من لعب مباريات على أعلى مستوى كما هو مطلوب في ريال مدريد،" يقول بينما يحمل بين يديه جائزة Alibaba Cloud لأفضل لاعب في المباراة النهائية.

وتابع قائلاً: "الآن حان وقت الفرحة والاستمتاع بهذا اللقب والاستراحة في العطلة." لكن الطريق إلى القمة صعب والاسم العائلي لا يمنع القتال بشراسة وعيش لحظات سيئة. تذكر قائلاً: "في الموسم الماضي لم ألعب كثيراً، وعشت لحظات صعبة. عانيت كثيراً، الجميع يريد أن يلعب دائماً، وكان دعم عائلتي مهماً للغاية."

يشعر بالامتنان للعائلة، وبالطبع، لمدربه الذي منحه الثقة لاستغلال إمكاناته الكاملة: "أنا مدين له بكل شيء. سولاري هو المدرب الذي راهن علي. لا يسعني إلا أن أشكره على الفرصة التي منحني إياها. وأنا ممتن جداً له ولجميع أعضاء الجهاز الفني."

في الختام، سألناه عن سرّ أدائه وكشف لنا عن ثلاثة مفاتيح أساسية في يومياته: "الأكل الصحي والراحة ثم العمل الشخصي التكميلي خارج الفريق، الذي يساعدك على الحفاظ على اللياقة وتجنب الإصابات."

سجلوا هذه المعلومات. مشوار عائلة لورينتي متواصل.

استكشف هذا الموضوع

مواضيع مقترحة

الإمارات 2018

بايل المتحفز يتطلع للقب

19 ديسمبر 2018

كأس العالم للأندية FIFA 2018

ريال مدريد يحافظ على اللقب والعين يحقق الوصافة

22 ديسمبر 2018