"لم نكن محظوظين جداً، لكننا لم نفعل أشياء عظيمة. هذه المرة الثانية التي يضع فيها خصومنا الكرة في منطقتنا ونتلقى هدفاً. ثم، إستعدنا توازننا وإندفعنا إلى الأمام. لم يفتقد اللاعبون إلى الإرادة، لكن إلى الوضوح. الآن يجب علينا الفوز في المباراة الأخيرة وأن ونشمر عن سواعدنا لأننا لا نرغب بالعودة إلى ديارنا،" مدرب منتخب إيطاليا مارتشيلو ليبي

"أعتقد أن بلدنا المكون من أربعة ملايين نسمة توقف اليوم لمشاهدة أدائنا. إنها نتيجة لا تصدق لكرة القدم النيوزيلندية. إنه إنجاز تاريخي، أفضل من أي شيء نجحنا في تحقيقه نظراً إلى مستوى خصومنا. الآن كل شيء ممكن ونحن نحقق نتيجة جيدة بالنسبة لفريق لا يجب ان يكون متواجداً في كأس العالم،" مدرب نيوزيلندا ريكي هربرت

"سيتعين علينا أن نتحسن بسرعة، وإلا فإننا لن يذهب بعيداً. لم نقدم أفضل مستوى لنا، يمكننا أن نفعل أفضل من ذلك بكثير. هذه ليست مشكلة مهاجمين، بل أن الفريق بأكمله لم يعمل بشكل جيد. أمضينا الكثير من الوقت في نصف ملعبهم، كان هناك فرص كثيرة، لكن ذلك لم يكن كافياً. خصوصاً الركلات الحرة التي تسببت لنا بالمتاعب منذ بداية البطولة،" لاعب وسط إيطاليا وصاحب جائزة رجل المباراة دانييلي دي روسي.

"نشعر بالكثير من الندم لأن منافسينا لم يقتربوا أبداً من منطقتنا، حصلوا على فرصتين وحسب. حاول الفريق ان ينتفض ويسجل، لكن لم يكن الأمر سهلاً لأنهم كانوا جميعا في منطقة جزائهم. لكننا لن نستسلم، نحن هنا من أجل الفوز،" مدافع وقائد إيطاليا فابيو كانافارو.

"نحن بحاجة لأن يقدم لاعبو الوسط مساندة أكبر إلى المهاجمين عبر التقدم والتسديد أيضاً. الآن، لا يجب التفكير بالدور الثاني. يجب التفكير في الفوز الخميس ضد سلوفاكيا، أن نسجل وألا تتلقى شباكنا أهدافاً. نحن بحاجة ماسة إلى الفوز،" لاعب وسط إيطاليا ريكاردو مونتوليفو.

"تلقينا هدفاُ من إحدى فرصتين فقط لنيوزيلندا، بعد ركلة حرة كما حصل أمام باراجواي. كان لدينا فرص كثيرة لكن الحارس كان ممتازاً كما إرتدت إحدى محاولاتنا من القائم. ليس كل شيء كان سيئاً في المباراة. يجب علينا أن نتطلع إلى الأمام، لأنه لا يزال من الممكن تماماً أن نتأهل،" مدافع إيطاليا جيانلوكا زامبروتا.

"وربما هذه ليست أفضل مباراة في القرن، لكننا أظهرنا رغبة وعزما كبيرين. أفقد الكلمات ندماً وأرى ما انجزناه بفضل إلتزام كل فرد من الفريق. منحنا أنفسنا فرصة للوصول الى الدور الثاني. هذا تحد مثير. كل ما يمكننا القيام به الآن هو بذل كل جهد ممكن لإغتنام هذه الفرصة في المباراة الأخيرة،" قائد ومدافع نيوزيلندا ريان نيلسن.