كأس العالم قطر 2022 FIFA

21 نوفمبر - 18 ديسمبر

كأس آسيا 2019

اليابان تثقل مرمى إيران وتبلغ النهائي من جديد

© Getty Images
  • تغلبت اليابان على إيران لتتأهل إلى نهائي الإمارات 2019
  • سجلت الأهداف في الشوط الثاني عبر يويا أوساكو (2) وجينكيهارا جوتشي
  • سيواجه الساموراي الفائز من مواجهة قطر أو البلد المضيف الإمارات في المباراة النهائية

قلب المنتخب الياباني كل التوقعات التي كانت ترجح خسارته عندما حقق إنتصارا كبيرا على إيران بنتيجة 3-0 سجلت جميعها في الشوط الثاني من اللقاء المثير من الدور نصف النهائي لبطولة كأس آسيا الإمارات 2019 وبذلك سينتظر منافسه على اللقب من المواجهة الثاني التي ستجري غدا بين قطر والإمارات.

وهذا هو التأهل الخامس الساموراي للنهائي الكبير حيث حقق نسبة نجاح كبيرة باحرازه اللقب أربع مرات من قبل أعوام 1992، 2000، 2004، 2011. سجلت أهداف المباراة الأولى لنصف النهائي في الشوط الثاني، ليودع الفريق الإيراني البطولة بعد أن كان أحد أبرز المرشحين للقب بناء على النتائج والأداء الذي قدمه خلال مشواره في النهائيات.

إيران 0-3 اليابان

ملعب هزاع بن زايد، العين

أبهرالمنتخبان الجميع بفعاليتهما الهجومية في كأس آسيا، كما أظهرا صلابة دفاعية في الخلف، إذ حافظ علي رضا بيرانفاند على نظافة شباكه حتى اليوم، في حين تألق الثنائي تاكيهيرو تومياسو ومايا يوشيدا في قلب دفاع الساموراي الأزرق. ولعلّ هذا التركيز الدفاعي لعب دوراً حاسماً في هذه المباراة.

كانت بداية المواجهة بين الفريقية نارية ومحتدمة، حيث اصطدم الضغط الهجوم الإيراني بالدفاع الياباني المستميت. ومع ذلك، شكّل سردار آزمون تهديداً مستمراً على مرمى الخصم، على غرار أدائه المتميز طوال البطولة، ليجبر شويتشي جوندا على إنقاذ مرماه بقدمه اليسرى بعد تسديدة أرضية قوية.

نجح المنتخب الياباني في خطف الأضواء في بعض الأحيان، ولكن نظيره الإيراني كان الأكثر توهجاً حتى بداية الشوط الثاني، عندما قلبت هفوة في دفاع فريق كارلوس كيروش المباراة رأساً على عقب. حيث واصل تاكومي مينامينو مجهوده الفردي بعد أن سقط على حافة منطقة الجزاء في الجانب الأيسر، بينما كان يترقب الخصم قرار الحكم. وهكذا نجح في تمرير الكرة لزميله يويا أوساكو الذي هزم الحارس بيرانفاند برأسه ويسقط الجدار الإيراني الذي يكن قد تلقى أي هدف حتى الآن في بطولة الإمارات 2019.

© Getty Images

وشارك ذات اللاعبين أيضاً في الهدف الثاني،عندما ارتطمت تمريرة ميناميانو بذراع مرتضى بور داخل منطقة الجزاء، لينجح أوساكو في تنفيذ ركلة الجزاء ببراعة عن يسار الحارس الهدف الثاني.

وبعد ذلك، بدا اليابان أقرب لتسجيل هدف آخر، على الرغم من الضغط الإيراني لتقليص الفارق. وبالفعل، أضاف الساموراي الأزرق الهدف الثالث عن طريق جينكيهارا جوتشي ليقود منتخب بلاده إلى المباراة النهائية.

المباراة التالية

الدور نصف النهائي
قطر-الإمارات، 29 يناير/كانون الثاني، ملعب محمد بن زايد، أبو ظبي

مواضيع مقترحة