FIFA 2018 كأس العالم روسيا

FIFA 2018 كأس العالم روسيا

14 يونيو - 15 يوليو

كأس العالم FIFA 2018

بين الإحتفال والدموع والأمل المُؤَجّل

France's forward Alexandre Lacazette reacts after missing a shot
© AFP
  • جولتان فقط متبقيتان على نهاية التصفيات الأوروبية
  • فقط بلجيكا والبلد المنظم روسيا ضمنا إلى غاية الآن حضورهما في النهائيات
  • تنافس مثير ومحتدم في العديد من المجموعات

تدخل التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 FIFA في أوروبا أيضاً مرحلتها الحاسمة بإجراء نزالات غاية في الإثارة ستكون نتائجها فاصلة في السباق من أجل السفر إلى روسيا، لأنه باستثناء بلجيكا لم يحقق أي منتخب حتى الآن التأهل المبكر. وتشهد المجموعة التاسعة على وجه الخصوص صراعاً محتدماً ومشوقاً بين عدة منتخبات، بينما يمكن لفرق أخرى ضمان حضورها مبكرا في المباراة ما قبل الأخيرة.

المجموعة الأولى
تتنافس فرنسا (17 نقطة) مع السويد (16) في سباق مثير على صدارة المجموعة، لكن هولندا أيضاً (13) مازالت داخل المنافسة، حيث إنها لم تفقد بعد الأمل في تحقيق المركز الثاني وبلوغ مرحلة الملحق. لا شك أن الفريق الفرنسي سيكون الطرف الأوفر حظاً للتوقيع على النصر سواء خارج ميدانه في بلغاريا (12) أو كذلك على أرضه ضد بيلاروسيا (5)، وفي حال حصد النقاط الست فإنه سيحسم تأهله إلى العرس العالمي. تنتظر السويد مهمة تبدو سهلة أمام منتخب لوكسمبورج (الذي أرغم فرنسا مؤخراً على التعادل 0:0)، قبل أن يسافر إلى أمستردام لمواجهة الكتيبة البرتقالية، التي من جهتها سترحل في الجولة التاسعة إلى بيلاروسيا.

*الإبتسامة في التدريبات! *

المجموعة الثانية
يعتبر منتخب سويسرا (24)، إلى جانب ألمانيا، الفريق الوحيد في التصفيات الأوروبية الذي لم يذق حتى الآن طعم الهزيمة، وهو يستعد إلى نزال حاسم في لشبونة أمام البرتغال (21). إذا لم تحقق البرتغال نتيجة الفوز في أندورا (4)، ونجحت سويسرا على أرضها في كسب ثلاث نقاط على حساب المجر (10)، ستضمن هذه الأخيرة عندئذ تذكرة التأهل مبكراً إلى روسيا. وباستثناء هذه الفرضية، ستكون مواجهة لشبونة حاسمة في جميع الأحوال في تحديد الفائزة بصدارة المجموعة.

المجموعة الثالثة
كما ذكرنا سلفا، لم يفقد منتخب ألمانيا (24) أي نقطة، وهناك احتمال كبير أن ينتزع بطل العالم الحالي تذكرة السفر إلى روسيا في الجولة التاسعة من أرض أيرلندا الشمالية (19)، في حال سجل نقطة واحدة على الأقل، وواصل السير على نهجه القديم؛ فلم يسبق له أن خسر مباراة خارج ملعبه في التصفيات المؤدية إلى كأس العالم FIFA. ورغم ذلك، سيبذل أبناء أيرلندا الشمالية  كل جهدهم لتحقيق الفوز في بلفاست، مما سيضمن لهم احتلال المرتبة الثانية. وأوضح جاريث ماكاولي، مدافع منتخب أيرلندا الشمالية، قائلا "اللعب ضد الألمان هو تحد رائع، فهم يوجدون في مستوى آخر. نحن نعلم أنه يتعين علينا اللعب ضدهم بالهجمات المرتدة". وأضاف "نحن نعتقد أنه بمقدورنا أن نوجه لهم ضربة موجعة، واللعب في بلفاست مختلف حيث إن الملعب أصغر حجماً والجماهير تساندنا بحماسة. ليس لدينا ما نخسره."

المجموعة الرابعة
بعد الفوز بهدف دون رد في جمهورية أيرلندا في سبتمبر/أيلول، تملك صربيا (18) الآن الفرصة للتأهل مباشرة إلى العرس العالمي. فوز واحد من مواجهتيها، أمام النمسا (9) خارج الميدان، وفي ملعبها ضد جورجيا (5) سيسمح لها بالشروع في التخطيط لكأس العالم FIFA. يراهن منتخبا وايلز (14) وجمهورية أيرلندا (13) أساساً على المركز الثاني، فالفريق الويلزي سيتنقل لمواجهة جورجيا، في حين تستقبل جمهورية أيرلندا مولدافيا (2) في دبلن. هذا وسيلتقي هذان الفريقان في مواجهة مباشرة بينهما بعد ذلك في 9 أكتوبر/تشرين الأول في كارديف.

المجموعة الخامسة
بعد هزيمتها الأولى في هذه التصفيات في الشهر الماضي (0:4 في الدنمارك) تتطلع الآن بولندا (19) ومعها الجبل الأسود (16) والدنمارك (16) لاحتلال أحد المركزين الأولين في المجموعة الخامسة. وسيكون على صاحب الصدارة أن يسافر لمواجهة أرمينيا (6)، قبل أن يستضيف في وارسو منتخب الجبل الأسود، الذي سيلعب قبل ذلك ضد الدنمارك على أرضه وأمام جمهوره. وفي الجولة الأخيرة، سيواجه أبناء الدنمارك رومانيا (9)، التي فقدت الأمل نهائياً في التأهل إلى كأس العالم FIFA.

جاريث ساوثجيت يؤكد أن هاري كين سيكون قائداً للفريق أمام سلوفينيا

المجموعة السادسة
ما زالت إنجلترا لم تتعرض لأي خسارة حتى الآن (ستة انتصارات، تعادلان) وتتطلع الآن بكل ثقة إلى تحقيق التأهل المباشر. الفوز على أرضهم ضد سلوفينيا سيكون كافياً للإنجليز من أجل بلوغ الغاية المنشودة، وإذا لم يتحقق ذلك، سيحصلون على فرصة أخرى خارج بلادهم في ليتوانيا (5). إلى ذلك، تخوض سلوفينيا (14) وسلوفاكيا (15) واسكتلندا (14) صراعا مثيرا من أجل احتلال المركز الثاني. ولهذا، ستتوجه الأنظار بشكل خاص إلى مباراة اسكتلندا ضد سلوفاكيا، في 5 أكتوبر/تشرين الأول، في جلاسكو، وأيضاً إلى مواجهة سلوفينيا واسكتلندا، التي ستجرى في 8 أكتوبر/تشرين الأول، بمدينة ليوبليانا.

المجموعة السابعة
يبدو أن فوز أسبانيا (22) بثلاثية نظيفة أمام إيطاليا (19) في سبتمبر/أيلول، حسم الصراع قبل الأوان بين الفريقين، فالآن بات بإمكان المنتخب الأسباني التركيز على مواجهتيه المتبقيتين، على أرضه أمام ألبانيا (13) وفي إسرائيل (9). يجب على إيطاليا التوقيع على الفوز في ملعبها ضد مقدونيا (7) وفي ألبانيا وانتظار تعثر أسبانيا. تجدر الإشارة إلى أن ألبانيا مازالت تملك، نظرياً، بعض الحظوظ في احتلال المرتبة الثانية.

*مدينة تورينو الزرقاء: المبادرة التي ستصاحب مباراة مقدونيا *

المجموعة الثامنة
تعتبر بلجيكا (22) المنتخب الأوروبي الوحيد، إلى جانب روسيا البلد المنظم، الذي ضمن حضوره في النهائيات العالمية، ولم يتبق بذلك أمام البوسنة والهرسك (14) واليونان (13) وربما أيضاً قبرص (10) سوى التنافس على مركز الوصافة. سيكون هناك نزال مباشر سيجمع بين قبرص واليونان، في نيقوسيا، في 7 أكتوبر/تشرين الأول، بينما تنتظر اليونان في الجولة الختامية مباراة في المتناول أمام جبل طارق. ومن المنتظر أن يلعب منتخب البوسنة والهرسك مباراته المفصلية على أرضه ضد بلجيكا المتأهلة سلفاً، قبل أن ينتقل إلى إستونيا (8) في نهاية المطاف.

المجموعة التاسعة
ليس هناك بكل تأكيد مجموعة أكثر إثارة وتشويقا مثل المجموعة التاسعة. كرواتيا (16) وأيسلندا (16) وتركيا (14) وأوكرانيا (14)، كل هذه المنتخبات لديها أمل في التأهل إلى أم البطولات. ستستقبل كرواتيا فنلندا (7)، على أن تخوض بعد ذلك مواجهة، قد تكون حارقة، في أوكرانيا. أما منتخب أيسلندا، فسيرحل أولاً إلى تركيا، قبل أن يستضيف بعد ذلك كوسوفو (1). وسيكون النزال الأخير لتركيا في التصفيات على الأراضي الفنلندية، فيما ستنتقل أوكرانيا قبل ذلك إلى كوسوفو.

استكشف هذا الموضوع

مواضيع مقترحة