FIFA 2018 كأس العالم روسيا

14 يونيو - 15 يوليو

روسيا 2018

سوباسيتش: بلوغ نصف النهائي فرصة العمر

© Getty Images
  • شرح سوباسيتش كيف لعب متألماً ليدخل التاريخ ضد روسيا
  • ناقش حارس مرمى كرواتيا مباراة نصف النهائي ضد منتخب إنجلترا
  • كشف سوباسيتش عن حلمه في كأس العالم FIFA

من فيكوسلاف باون مع منتخب كرواتيا [للمتابعة عبر Twitter | Facebook]

جسّد دانييل سوباسيتش الدور البطولي في سوتشي. خاض حارس كرواتيا ربع نهائي كأس العالم FIFA وهو يعاني من كدمة ساءت ضد روسيا ولعب متألماً بدل أن يخرج، وتصدى لمحاولة من زاوية ضيقة ليحرم أصحاب الأرض من الفوز في الشوط الثاني من الوقت الإضافي وصدّ ركلة ترجيحية ليُساهم في فوز فريقه خلال هذه الحصة.

وباتت كرواتيا ثاني منتخب فقط بعد الأرجنتين عام 1990 يحسم ركلات الجزاء الترجيحية مرتين متتاليتين في تاريخ نهائيات كأس العالم FIFA بعد أن نجح سوباسيتش في التصدي لثلاث ركلات أيضاً عندما أطاح فريقه بالدنمارك في ثُمن النهائي. وبات سوباسيتش (33 عاماً) ثالث حارس يتصدّى لأربع ركلات ترجيحية في كأس العالم FIFA ليُعادل الرقم القياسي المسجل باسم هارالد شوماخر وسيرخيو جويكوتشيا.

وأكدّ ما قام به الحارس الكرواتي الذي احتفظ بنظافة شباكه مرتين في نسخة روسيا 2018 في دور المجموعات ضد نيجيريا والأرجنتين بقيادة ميسي، ما يشعر به كثيرون بأنه مرشح بقوة لإحراز جائزة قفاز adidas الذهبي.

وكشف الحارس الكرواتي لموقع FIFA.com عن المباراة المثيرة على ملعب فيشت "بدأت التحمية قبل بداية المباراة وشعرت بألم في عضلات الساق. قام المعالج الفيزيائي الخاص بي بتدليك ساقي بعض الشيء ورأى قُدرتي على خوض المباراة. شعرتُ في وقت لاحق بالألم مجدداً، لكنني لم أكن في وارد الإستسلام. أدركتُ أن المدرب بحاجة إلى تبديل آخر."

وأضاف "خلال الإستراحة، قام المدلِّكون بعمل سريع وكما سيارات سباقات فورمولا واحد عندما تدخل المرآب، كنت شخصاً جديداً. كان الموسم طويلاً لكن عندما تلعب في نصف نهائي كأس العالم، فإنها فرصة تأتي مرة في العمر وبالتالي لا مجال للإستسلام الآن."

يلتقي المنتخب الكرواتي نظيره الإنجليزي في نصف النهائي ويتطلع سوباسيتش لتلك المواجهة بقوله "تملك إنجلترا لاعبين رائعين، إنهم فريق رائع. يضم المنتخب الكثير من اللاعبين الشبان لكنهم فعلاً رائعين وسريعين ويُدافعون عن ألوان أندية كبيرة. ستكون مباراة صعبة جداً بالنسبة إلينا مجدداً، وإنه تحدّ رائع. لا نكترث فعلاً من نواجه أو من هو الفريق المرشح. من المهم جداً أن نبذل قصارى جهودنا على أرضية الملعب. نقوم ببذل أقصى جهودنا ولتنتهي كما تنتهي."

© Getty Images

كان منتخب كرواتيا الذي ضمّ في صفوفه زفونيمير بوبان وروبرت بروزينسكي ودافور سوكر قد أمتع العالم في نسخة فرنسا 1998 عندما تقدّم على الأخيرة صاحبة الأرض قبل أن يخسر أمامها 1-2 في نصف النهائي. ويبدو سوباسيتش حارس موناكو الذي اختير أفضل حارس في الدوري الفرنسي موسم 2016-2017، مصمماً على عدم فشل فريقه في الدور ذاته مجدداً.

وكشف الحارس الكرواتي "بعض أهدافي الشخصية كان خوض كأس العالم وتحديداً هذه النسخة، والمساهمة بشكل فعال في المباريات. بذلتُ جهوداً شاقة في صفوف فريقي لكي أصل إلى هذا المستوى وأنا أستمتع بذلك الآن. لندع القصة تستمر!" وإذا سارت المباراة مع إنجلترا إلى ركلات الترجيح؟ "ركلات الترجيح هي ضربات حظ!"

استكشف هذا الموضوع

مواضيع مقترحة