كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™

كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™

21 نوفمبر - 18 ديسمبر

قطر ٢٠٢٢

فوروهاشي يحمل آمالاً كبيرة مع اليابان

 Kyogo Furuhashi of Japan looks on during the international friendly match between Japan and South Korea 
© Getty Images
  • أنهى كيوجو فوروهاشي الموسم الماضي كأفضل هداف في نادي فيسيل كوبي
  • يقر المهاجم بأنه يستمد الإلهام من زميله في الفريق أندريس إنييستا
  • يسعى اللاعب إلى نقل تألقه مع النادي إلى الساحة الدولية خلال قطر ٢٠٢٢

قياساً على أداءه مع نادي فيسيل كوبي الموسم الماضي، يبدو أن المهاجم الياباني كيوجو فوروهاشي على موعد مع التألق على الساحة الدولية، بدءاً من مباراة اليابان المؤهلة لكأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™ ضد منغوليا يوم غد الثلاثاء.

سجل كيوجو، الذي يلعب كجناح أو مهاجم، 17 هدفاً في جميع مبارياته مع فيسيل كوبي في عام 2020، ما جعله يحتل المركز الأول في قائمة هدافي الفريق. وقد ظهرت قدراته جلية في أول ظهور له في دوري أبطال آسيا، حيث ساعد فريقه على شق طريقه إلى الدور ربع النهائي مع أربعة أهداف سجلها في البطولة.

ولم يمر أداؤه الرائع مع فيسيل مرور الكرام، إذ استدعاه مؤخراً المدرب هاجيمي مورياسو للإنضمام إلى صفوف المنتخب الياباني. ويمثل هذا الاستدعاء حدثاً نادراً بعد انضمامه منذ عامين إلى تشكيلة الساموراي الأزرق خلال بطولة كأس كيرين 2019 وفشله حينها في تسجيل أي هدف للمنتخب. ولكنه اليوم حريص على تغيير صورته على الساحة الدولية وتحقيق نتائج طيبة.

وقال اللاعب البالغ من العمر 26 عاماً متحدثاً إلى موقع FIFA.com "أنا سعيد جداً لاختياري مجدداً للانضمام إلى المنتخب الوطني. كنت أشاهد المنتخب على التلفزيون، والآن أصبحت مؤهلاً مرة أخرى للعب مع منتخب بلادي. سأحاول كل جهدي تسجيل الأهداف إذا أتيحت لي فرصة اللعب. أريد أن أبذل كل ما أستطيع من أجل مساعدة فريقي على تحقيق نتيجة جيدة من خلال تسجيل الأهداف (ضد منغوليا)."

 Andres Iniesta of Vissel Kobe celebrates his goal with Kyogo Furuhashi
© Getty Images

اختراق كروي باهر

ولد فوروهاشي في مدينة إيكوما، وبدأ مشواره الكروي مع فريق جامعة تشو قبل انضمامه إلى نادي أف سي جيفو في عام 2017. وبعد أن أمضى موسماً واحداً مع فريق الدرجة الثانية آنذاك، طلب إليه نادي فيسيل الإنضمام إلى صفوفه في عام 2018، حيث تمكّن سريعاً من التميز مع الفريق الذي يتخذ من مدينة كوبي مقراً له.

وبعد منحه فترة قصيرة للتأقلم في موسمه الأول، انطلق اللاعب إلى الساحة المحلية في عام 2019 مسجلاً 12 هدفاً في 36 مباراة. وقد سجّل هدفين في كأس إمبراطور اليابان في ذلك العام، بما في ذلك الفوز بنتيجة 3-1 على شيميزو أس بولس في مباراة نصف النهائي. وواصل فيسيل بعد ذلك سلسلة انتصاراته حيث تغلب على كاشيما آنتليرز 2-0 في المباراة النهائية وحقق أول فوز له بالكأس وتأهل بالتالي إلى دوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخه!

وعلى الرغم من أنه لم يلعب مطلقاً على الساحة القارية، لم يبد اللاعب الفذ أي رهبة خلال المباريات، حيث سجل في المباراة الإفتتاحية لفريقه في دور المجموعات والتي فاز فيها فيسيل بنتيجة 5-1 على جوهور دار التعظيم، قبل أن يسجّل هدف الفوز لفريقه ضد سوون بلووينجز، ويسجل بعد ذلك أيضاً في المباراة التي فاز فيها فريقه بنتيجة 3-1 على جوانجزهو إيفرجراندي، الفائز باللقب مرتين.

ولم يكتف فوروهاشي بذلك، حيث سجل هدفه الرابع في الموسم وهو هدف التعادل ضد سوون في دور الثمانية قبل أن يفوز الفريق الياباني في المباراة بركلات الترجيح.

وبصرف النظر عن الأهداف التي سجلها، كانت التجارب الجديدة هي أكثر ما يعتز به فوروهاشي، حيث قال: "لقد كان شعوري استثنائياً عند التسجيل في أول ظهور لي في دوري أبطال آسيا. كان مستوى المنافسة عالياً وكانت جميع المباريات صعبة. لقد كانت عملية تعلم للفريق، بمن فيهم أنا."

وأضاف "أنا ممتن لأنني حظيت بفرصة لعب كرة القدم على مدى السنوات السابقة. لقد عكفت على صقل مهاراتي وتعزيز خبراتي ولهذا السبب أنا في وضع جيد اليوم. عليك الاستمرار بفعل ما تستطيع وستحظى بفرصتك في المباريات واحدة تلو الأخرى. أعتقد بأنني قد تطورت ذهنياً في هذا السياق."

شراكة مع إنييستا

تزامن انتقال فوروهاشي إلى فيسيل كوبي مع تعاقد النادي اللافت للنظر مع أندريس إنييستا في عام 2018. وحقق فوروهاشي الذي استمد إلهامه من صانع الألعاب الإسباني الأسطوري وقائد فيسيل، تقدماً سريعاً ورسّخ نفسه كلاعب رئيسي في المقدمة.

وفي الواقع، طور فوروهاشي نوعاً من توارد الخواطر مع مايسترو خط وسط برشلونة السابق، وأصبحت شراكتهما روتيناً مألوفاً في فيسيل.

وقال فوروهاشي: "أشعر أن لدي علاقة جيدة جداً معه. عندما يتحرك بالكرة، فإنه غالباً ما يمرر الكرة لي، فهو يعتبرني الخيار الأول لتمرير الكرة. لذلك أعتقد أن هناك ثقة بي، وأنا واثق من القيام بعملي بشكل جيد."

وبالنظر إلى المستقبل، أعرب فروهاشي عن طموحاته في الانتقال إلى مستوى أعلى لرد الجميل لداعميه، قائلاً: "لم أكن لأصل إلى هذا المستوى لولا المساعدة والدعم الكبيرين من العديد من الأشخاص. وأنا مدين أيضاً بالشكر الجزيل لزملائي في الفريق. ما أستطيع عمله هو أن ألعب جيداً وأمنح الشجاعة والثقة والطاقة لكل من يشاهدنا."

استكشف هذا الموضوع

مواضيع مقترحة