كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™

كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™

21 نوفمبر - 18 ديسمبر

قطر ٢٠٢٢

فوز عريض لقطر والكويت وفلسطين تفاجئ أوزبكستان

Qatari players celebrate after scoring against Afghanistan
© Others
  • انتصاران عريضان للكويت وقطر بين جمهورهما
  • منغوليا تقتنص فوزاً تاريخياً جديداً
  • فلسطين تصدم أوزبكستان

اكتسحت منتخبات آسيا المغمورة نسبياً ساحة اليوم الأول من مباريات الدور الثاني لتصفيات آسيا المؤهلة إلى كأس العالم FIFA ٢٠٢٢ قطر™ حيث حققت فرق مثل فلسطين ومنغوليا انتصارات مفاجئة على خصوم بحجم أوزبكستان وميانمار على التوالي.

وفي مواجهات أخرى من القارة الصفراء، لا يزال الفارق في الأداء واضحاً بين منتخبات آسيا الكبيرة ونظيرتها الأضعف تصنيفاً، وتجلّى ذلك في الإنتصارين العريضين اللذين حققهما منتخبا قطر والكويت أمام أفغانستان ونيبال. انضموا إلى موقع FIFA.com في جولة أفق على تصفيات القارة الصفراء.

النتائج:

المجموعة الأولى: جوام 0-1 المالديف؛ الفلبين 2-5 سوريا

المجموعة الثانية: تايبيه الصينية 1-2 الأردن؛ الكويت- 7-0 نيبال

المجموعة الثالثة: البحرين 1-1 العراق؛ كمبوديا 1-1 هونج كونج

المجموعة الرابعة: سنغافورة 2-2 اليمن؛ فلسطين 2-0 أوزبكستان

المجموعة الخامسة: الهند 1-2 عُمان؛ قطر 6-0 أفغانستان

المجموعة السادسة: منغوليا 1-0 ميانمار؛ طاجيكستان 1-0 كرجيزستان

المجموعة السابعة: تايلاند 0-0 فيتنام؛ إندونيسيا 2-3 ماليزيا

المجموعة الثامنة: سيرلانكا 0-2 تركمانستان؛ كوريا الشمالية 2-0 لبنان

المباراة الأبرز

إندونيسيا 2-3 ماليزيا
الأهداف: بيتو جونكالفيس (د11، د38)؛ محمدو سوماريه (د36، د 90+6)، سيافيك أحمد (د65)

في كل مرة يلتقي طرفا هذه المباراة على المستطيل الأخضر، تتحوّل المواجهة إلى موقعة نارية. فبعد أن تبارى هذان المنتخبان أكثر من 100 مرة في كافة البطولات على مدى أكثر من ستة عقود، أصبحت الخصومة الكروية بين إندونيسيا وماليزيا بمثابة أشرس ديربيات آسيا. وفي اللقاء الأحدث هذا، اتجه المنتخبان إلى اللقاء وهما يدركان جيداً أهمية اقتناص نتيجة إيجابية وما يوجد على المحك.

مستفيداً من عاملي الأرض والجمهور، ضغط الإندونيسيون أصحاب الأرض بقوة منذ بداية اللقاء ونجحوا مرتين في التقدّم بنتيجة المباراة في الشوط الأول عبر قناصهم بيتو جونكالفيس. لكن الماليزيون تمكّنوا من معادلة النتيجة أولاً عبر محمدو سوماريه في الدقيقة 36 ليردّ على هدف جونكالفيس المبكر، قبل أن يُعادل سيافيك أحمد النتيجة في الدقيقة 65. لم يكتفِ الزوار بالتعادل، واستمرّ الضغط الذي أتى بثماره عبر سوماريه مجدداً الذي اقتنص هدفه الثاني في اللقاء وهدف الفوز في الأنفاس الأخيرة من المباراة.

وبالنظر إلى أن المباراة بين تايلاند وفيتنام في رانجسيت انتهت بالتعادل السلبي، تتصدر ماليزيا حالياً ترتيب المجموعة السابعة، وستكون على موعد مع منتخب الإمارات العربية المتحدة بعد خمسة أيام بين جمهورها وفي عاصمتها كوالامبور.

المباريات الأخرى

في المجموعة الأولى، تمكّن المنتخب السوري من قلب تأخره أمام الفلبين المستضيفة إلى نصر كبير بنتيجة 5-2 وإطلاق مشواره في التصفيات على إيقاع الفوز. هزّ لنسور قاسيون كل من عمر السومة (هدفين) وخالد المبيض وفراس الخطيب ومحمود المواس ليحصد أبناء غرب آسيا فوزاً مشهوداً له. في اللقاء الثاني من المجموعة، سجّل إبراهيم ماهدوهي حسين الهدف الوحيد في لقاء فريقه المالديف أمام مستضيفه جوام.

أما في منافسات المجموعة الثانية، فقد هزّ بهاء فيصل وأحمد سمير الشباك في الشوط الأول ليمنح الأردن فوزاً صعباً نسبياً على تايبيه الصينية بنتيجة 2-1 وسط أجواء ماطرة. وفي اللقاء الآخر في المجموعة، لم تُظهر الكويت أية رحمة بفريق نيبال الضيف ودكّت حصونه بسباعية نظيفة لتحصد أكبر انتصارات هذا اليوم من التصفيات.

أما مواجهتا المجموعة الثالثة فقط شهدتا تقاسم نقطتي التعادل في كليهما بسقوط المستضيفين البحرين وكمبوديا في فخ التعادل الإيجابي بهدف واحد أمام كل من العراق وهونج كونج. وقد فرّط أبناء البحرين بنقاط الفوز الثلاث عندما تجرّع مرماهم هدفاً في الدقائق الأخيرة من اللقاء، أمام نجوم كمبوديا فقد قلبوا تأخرهم إلى تعادل لتكون هذه نقطتهم الأولى على الإطلاق أمام هونج كونج في كافة اللقاءات بين الفريقين.

من جهتها، حققت فلسطين المفاجأة الأكبر في هذه اليوم الحافل من التصفيات الآسيوية وذلك بفوزها على منتخب أوزبكستان المتمرّس بهدفين نظيفين في منافسات المجموعة الرابعة. وكان القناص الشاب عديّ دباغ السبّاق في فتح سجلّ التهديف في الدقيقة 60 من عمر المباراة، ثم حسم زميله إسلام البطران نتيجة اللقاء قبل خمس دقائق من نهاية الوقت الأصلي. وفي المواجهة الأخرى من المجموعة تعادل منتخب اليمن خارج أرضه مع سنغافورة بهدفين لمثلهما في لقاء ناري.

أما قطر، فقد أكّدت علوّ كعبها في منافسات المجموعة الخامسة بتسجيل سداسية نظيفة في شباك المنتخب الأفغاني الضيف، وقد أتت ثلاثة أهداف منها بتوقيع القناص الفذ المعز علي. وفي اللقاء الآخر من المجموعة، أهدى المنذر ربيع العلوي هدفين متأخرين لمنتخب عُمان ليمنح فريقه فوزاً مقنعاً على الهند المستضيفة بعد أن كان متأخراً بنتيجة اللقاء.

أما منغوليا، التي حققت التأهل للدور الثاني من التصفيات للمرة الأولى على الإطلاق فقد استمرّت بكتابة التاريخ في منافسات المجموعة السادسة عبر التغلّب أمام جمهورها بهدف دون رد على ميانمار التي تم طرد أحد لاعبيها. نجم اللقاء كان أراما دولجون الذي سجّل هدف الفوز من تمريرة مثالية أرسلها زميله نارمانداخ أرتاج ليمنح أصحاب الأرض فوزاً مشرّفاً. وبنفس النتيجة أيضاً، انتصر أصحاب الأرض الطاجيكيون على قرغيستان بهدف يتيم أتى بتوقيع أليشر جهاليلوف.

وفي المجموعة الثامنة، هزّ الكابتن جونج إيل جوان هدفاً في كل من شوطي لقاء كوريا الشمالية مع لبنان ليفوز أصحاب الأرض على ضيوفهم أبناء الأرز. أما تركمانستان فقد أثبتت علوّ كعبها خارج الديار وتغلّبت على سريلانكا بهدفين دون رد حملا توقيع واحيت أورازساهيدو والكابتن أرسلانميرات أمانو.

هل تعلم؟

انضم بيتو جونكالفيس ابن الثامنة والثلاثين إلى المنتخب الإندونيسي في العام الماضي فقط، ليتحوّل منذ ظهوره الأول مع فريق بلاده إلى ظاهرة كروية على مستوى هزّ الشباك. فقد اقتنص هذا المهاجم المخضرم عشرة أهداف في نفس العدد من المباريات الدولية، بما في ذلك اثنان في اللقاء الأحدث أمام ماليزيا.

مواضيع مقترحة