كأس العالم جنوب أفريقيا 2010 FIFA

11 يونيو - 11 يوليو

كأس العالم FIFA 2010

فيلا: سيتابعنا العالم

© AFP

يعتزم مهاجم المنتخب المكسيكي كارلوس فيلا إفساد الحفلة التي سيشهدها ملعب سوكر سيتي يوم 11 يونيو/حزيران، التي سيكون فيها المنتخب الأخضر هو أول تحدٍ أمام نظيره الجنوب أفريقي في المباراة الافتتاحية لنهائيات كأس العالم التي ستستضيفها مدينة جوهانسبورج.

ففي الوقت الذي لم يتبق فيه سوى أقل من أسبوعين على انطلاق العرس الكروي العالمي الذي يقام لأول مرة على أرض أفريقية، يتطلع فيلا للمشاركة في الحدث الذي سيحتضنه ملعب سوكر سيتي والذي سيصبح علامة بارزة في تاريخ كرة القدم العالمية. إلا أن أبناء المدرب خافيير أجيري لن يحضروا معهم أي نوع من الهدايا لهذه الحفلة؛ بل هم مستعدون لتكون بداية مشوارهم في النهائيات مكللة بالنصر والنجاح.

وقد صرح مهاجم نادي أرسنال الإنجليزي في هذا السياق لموقع FIFA.comقائلاً: "سيكون الأمر رائعاً لأن أنظار العالم بأسره ستكون موجهة لتلك المباراة. إنها فرصة كبيرة بالنسبة لنا كي نقدم أداء ًحسناً ونفوز بأولى مبارياتنا في منافسات كأس العالم؛ ونحن الآن نبذل قصارى جهدنا لنحقق ذلك."

وقد حصد المنتخب المكسيكي تحت قيادة أجيري نتائج تتأرجح بين الإيجابي والسلبي خلال المباريات التي خاضها استعداداً للمونديال الأفريقي. فقد مني بالهزيمة أمام المنتخبين الإنجليزي والهولندي هذا الأسبوع، وحقق فوزين متتاليين أمام منتخبي تشيلي وأنجولا اللذين لم يتمكنا من حجز بطاقة التأهل إلى المحفل الكروي العالمي.

*

سيكون الأمر رائعاً لأن أنظار العالم بأسره ستكون موجهة لتلك المباراة.

*

ومع ذلك، يعتمد المنتخب المكسيكي على عقلية لا ترضى عن الفوز بديلا، ويأمل أن تسعفه في ضمان تأهله عن المجموعة الأولى، التي تضم أيضاً منتخبي فرنسا وأوروجواي بالإضافة إلى منتخب البلد المضيف. ولعل ما يعزز من حظوظ هذا المنتخب في التأهل عن هذه المجموعة القوية هو اعتماده على مزيج متجانسٍ من اللاعبين الشباب والموهوبين من أمثال فيلا وجييرمو أوتشوا وأندريس جواردادو وجيوفاني دوس سانتوس، ولاعبين متمرسين مثل رافاييل ماركيز وكواوتيموك بلانكو.

وقد صرح فيلا في هذا السياق قائلاً: "أنا متفائل لأن فريقنا جيد ويضم لاعبين موهوبين ومتمرسين كذلك. كما أننا نتمتع بعقلية قوية. أتوقع أن تكون مسيرة المنتخب المكسيكي جيدة في هذه البطولة وقد نتمكن من الفوز بخمس أو ست مباريات."

وعلى الرغم من الهزيمة المخيبة للآمال التي مني بها المنتخب المكسيكي أمام نظيره الإنجليزي الأسبوع الماضي، إلا أن فيلا يقر بأنه وزملاءه كانوا في حاجة لخوض اختبار ضد أحد المنتخبات الأوروبية، علماً بأنهم يتشاركون المجموعة الأولى مع بطل العالم سابقاً، المنتخب الفرنسي. وقد علق على تلك المباراة بالقول: "لقد كانت تلك المباراة جيدة لأن المنتخب الإنجليزي والفرنسي مهابا الجانب في مجال كرة القدم ويضمان لاعبين جيدين أيضاً. ومن الضروري للمنتخب المكسيكي أن يلعب أمام أفضل المنتخبات في العالم."

استكشف هذا الموضوع

مواضيع مقترحة

كأس العالم FIFA

Best Young Player: Carlos Vela (México)

29 أبريل 2010