كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™

كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™

21 نوفمبر - 18 ديسمبر

قطر ٢٠٢٢

معارك نارية وديربيات إقليمية في منافسات الجولة الرابعة

India's forward Sunil Chhetri (2nd-L) celebrates after scoring
© AFP
  • تصفيات آسيا المؤهلة لقطر 2022 تبلغ الجولة الرابعة
  • معارك نارية بين عمالقة القارة في الصراع على مراكز الصدارة
  • ديربيات إقليمية في مختلف أنحاء القارة

تقام هذا الثلاثاء مباريات الجولة الرابعة من التصفيات الآسيوية المؤهلة كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™، حيث ستعيش مختلف أنحاء القارة على وقع ديربيات إقليمية ومعارك نارية بين منتخبات عملاقة في الصراع على مراكز الصدارة، إذ ستواجه كل من اليابان وقطر وكوريا الجنوبية والإمارات أقرب منافسيها في المجموعة.

وبينما تدخل بلدان أخرى كأستراليا وإيران والصين مباراتها الثالثة بهدف الحفاظ على سجلها المثالي حتى الآن، تستقبل الهند جارتها بنغلادش بينما تستضيف إندونيسيا منتخب فيتنام في موقعتي الجيران. فيما يلي، ينقلكم موقع FIFA.com في جولة عبر ما تنطوي عليه المباريات الدولية المقررة هذا الأسبوع في القارة الصفراء.

مباريات الجولة 4

(15 أكتوبر/تشرين الأول)

المجموعة الأولى: الفلبين-الصين، سوريا-جوام
المجموعة الثانية: تايبيه الصينية-أستراليا، الأردن-نيبال
المجموعة الثالثة: البحرين-إيران، كمبوديا-العراق
المجموعة الرابعة: فلسطين-السعودية، سنغافورة-أوزبكستان
المجموعة الخامسة: الهند-بنغلاديش، قطر-عمان
المجموعة السادسة: طاجيكستان-اليابان، منغوليا-قيرغيزستان
المجموعة السابعة: تايلاند-الإمارات، إندونيسيا-فيتنام
المجموعة الثامنة: كوريا الشمالية-كوريا الجنوبية، سريلانكا-لبنان

المباراة

كوريا الشمالية-كوريا الجنوبية

يدخل الفريقان موقعة بيونج يانج وهما يُدركان أن المنتصر بينهما سيتربع وحيداً على قمة المجموعة الثامنة، علماً أنهما يتقاسمان الصدارة حالياً برصيد ست نقاط لكل منهما. وبما أن بطاقة التأهل إلى المرحلة التالية مخصصة لمتصدر المجموعة فقط، فإن الجارين يعلمان جيداً أن خسارة هذه المباراة من شأنها أن تعقد المهمة في بقية المشوار.

وإذا كان الزوار، بقيادة المدرب باولو بنتو، يحظون بميزة معنوية طفيفة على حساب جيرانهم، حيث لم تتجرع كوريا الشمالية مرارة الهزيمة في أي من اللقاءات الستة الماضية مع جارتها الشمالية ضمن تصفيات كأس العالم، محققة ثلاثة انتصارات مقابل ثلاث تعادلات، فإن أصحاب الضيافة - تحت إمرة يون جونجسو – سيحاولون جاهدين استغلال أسلوب لعبهم المرن الذي مكنهم من إحباط خصومهم مرارًا وتكرارًا.

وحتى المباراة نفسها ستكون لها نكهة مميزة، علماً أنها المرة الأولى التي تستضيف فيها كوريا الشمالية جارتها الجنوبية على أرضها منذ ما يقرب من ثلاثة عقود. فقبل عشر سنوات، استقبل منتخب تشوليما محاربي تايجوك مرتين بمدينة شنغهاي المحايدة في تصفيات كأس العالم، التي أنهاها بحجز بطاقة العبور إلى جنوب إفريقيا 2010. وفي المباراة الأخرى ضمن المجموعة، يحل المنتخب اللبناني ضيفاً على سريلانكا.

أبرز المباريات الأخرى

في المجموعة الأولى، يسافر المنتخب الصيني إلى الفلبين سعياً لتحقيق فوزه الثالث على التوالي، حيث يتطلع فريق المدرب مارسيلو ليبي إلى الاستفادة من تألق مهاجم إسبانيول وو لي، الذي سجل هدفين في فوز كتيبة التنين على أزكالس 3-0 في كأس آسيا 2019 شهر يناير/كانون الثاني. وفي المباراة الأخرى، تستضيف سوريا منتخب جوام وهي تعلم أن لا مجال للتعثر إن هي أرادت مواصلة الضغط على الصين قبل المواجهة المقررة بين الفريقين في دبي الشهر المقبل.

وفي المجموعة الثانية، تحل أستراليا ضيفة على تايبيه الصينية بهدف تحقيق فوزها الثالث على التوالي وتعزيز موقعها في الصدارة. وعلاوة على ذلك، توفر هذه المباراة فرصة أخرى للمدرب غراهام أرنولد لاختبار لاعبين شباب وتشكيلات مختلفة. أما الأردن، صاحب المركز الثاني، فيستضيف نيبال التي تسعى إلى نفض غبار تعادلها السلبي مع الكويت.

في المقابل، قد تواجه إيران أول اختبار حقيقي لها في المجموعة الثالثة عندما تحل ضيفة على البحرين، التي كانت قد هزمت تيم ملي بنتيجة 3-1 خلال تصفيات كوريا/اليابان 2002. كما يُدرك فريق مارك ويلموتس أن أي تعثر في المنامة من شأنه أن يصب في مصلحة العراق، الذي يمكن أن ينقض على الصدارة بفوزه في كمبوديا.

وفي المجموعة الرابعة، يستضيف الفلسطينيون منتخب السعودية وهم يمنون النفس بتكرار الأداء الذي قادهم إلى مفاجأة مدوية في المباراة الافتتاحية عندما فازوا على أوزبكستان 2-0، علماً أن أسود كنعان كانوا قد باغتوا الأخضر أيضاً قبل أربعة أعوام خلال تصفيات روسيا 2018 عندما أجبروا ضيفهم على التعادل بدون أهداف. وفي المباراة الأخرى، تسافر أوزبكستان إلى سنغافورة بشعار الفوز ولا شيء سوى الفوز، إن هي أرادت الحفاظ على حقوقها في التنافس على بطاقة التأهل.

من جهتها، ستعيش المجموعة الخامسة على وقع ديربيين مثيرين عندما تستضيف قطر سلطنة عمان في محاولة لمواصلة سجلها الخالي من الهزيمة أمام جارتها، حيث حقق العنابي فوزين وتعادلين في المواجهات الأربع الأخيرة مع نظيره العماني ضمن تصفيات كأس العالم، بينما تستضيف الهند جارتها بنغلادش على ملعب سولت ليك في كولكاتا، حيث سيسعى كل فريق جاهداً لإنعاش آماله بتحقيق الفوز الأول، علماً أن الضيوف مازالوا بسجل خالٍ من النقاط.

أما قمة المجموعة السادسة، فتدور رحاها بين طاجيكستان واليابان اللذين يتقاسمان الصدارة، حيث سيسعى كلاهما إلى الخروج بنقاط الفوز للانفراد بالمركز الأول، علماً أن كتيبة الساموراي الأزرق كانت قد دكت شباك منتخب طاجيكستان في عقر داره بما لا يقل عن 12 هدفًا دون رد في الطريق إلى البرازيل 2014. من جهتها، تعول منغوليا على الدعم الجماهيري المحلي المتزايد في هذه التصفيات، آملة في تفجير مفاجأة أخرى ضد ضيفتها قيرغيزستان.

وفي المجموعة السابعة، تدرك الإمارات أنها ستواجه اختبارًا صعبًا في تايلاند، التي تعادلت معها 1-1 في آخر لقاء بين الفريقين خلال كأس آسيا. وفي المباراة الأخرى، تحل فيتنام ضيفة على إندونيسيا التي مازال سجلها خالٍ من النقاط، حيث سيكون أصحاب الأرض في أمس الحاجة إلى الفوز للحفاظ على آمالهم.

هل تعلم؟

يُعد اللقاء بين الهند وجارتيها بنجلادش هو الثالث من نوعه في تصفيات كأس العالم FIFA والتاسع والعشرون في جميع المسابقات منذ عام 1978، علماً أن المنتخب الهندي هو المسيطر حتى الآن برصيد 15 فوزًا مقابل هزيمتين فقط.

مواضيع مقترحة